فبراير 24, 2024 10:17 ص
أخبار عاجلة
الرئيسية / عاصفة الحزم ( إعادة الأمل ) / 48 الف جندى مصرى يشاركون بالمعارك البرية باليمن وتحركات سعودية على الحدود

48 الف جندى مصرى يشاركون بالمعارك البرية باليمن وتحركات سعودية على الحدود

 

 

 

48 الف جندى مصرى يشاركون بالمعارك البرية باليمن وتحركات سعودية على الحدود

 

قالت قناة فرانس 24 :”أن الطلائع الأولى للقوات المصرية وصلت إلى الأراضي السعودية ضمن المشاركة بالتحالف العربي لردع الحوثيين، حيث وصل نحو خمسة آلاف جندي مصري تمهيدا لإقامة معسكرين للقوات المصرية على الأراضي السعودية وبالأخص في مدينتي جازان ونجران، وقد ضمت الدفعة الأولى للقوات المصرية عناصر من وحدة الهندسة ووحدة العمليات ووحدة التسليح،

وستكون مهمة هذه القوة في الوقت الراهن ترتيب وتجهيز مقرات ومعسكرات تستوعب الدفعات الأخرى من الجيش المصري التي ستصل إلى السعودية تباعا خلال الأيام المقبلة تمهيدا للمرحلة الثانية من معركة عاصفة الحزم والتي بدأتها دول عربية تحت مسمى ” عاصفة الحزم ” ضد الانقلابيين الحوثيين قبل أسابيع، فقد بدأت السعودية وحلفاؤها العرب التجهيز للمعركة البرية والتي ستكون المرحلة الحاسمة للتواجد الحوثي على الأراضي اليمنية ولعودة الشرعية لليمن متمثلة بالرئيس المنتخب عبد ربه منصور هادي.

وبحسب ما تسرب من معلومات فإن مصر ستشارك بـ 48 ألف جندي ضمن قوات التحالف العربي بينما سيصل تعداد القوات السعودية لـ 80 ألف جندي وستشارك الإمارات بـ 16 ألف جندي، وقطر والكويت ستشارك كل منهما بـسبعة آلاف جندي والبحرين ستشارك بخمسة آلاف جندي، بينما لم تحدد كل من الأردن والمغرب والسودان موقفها النهائي بمشاركتها في الحرب البرية.

ومشاركة الجيش المصري في عمليات خارج الأراضي المصرية لم تكن الأولى من نوعها، ففي يوليو 1977، قرر الرئيس المصري أنور السادات دخول ليبيا عسكريًا، والسيطرة على عدد من المناطق والمدن بها، وذلك على أثر توتر العلاقات مع الزعيم الليبي معمر القذافي حاكم ليبيا آنذاك، وفي عام 1978، حرك “السادات” وحدات خاصة من الجيش المصري، الفرقة “777”، للإغارة على مطار لارنكا الدولي في قبرص باليونان، وكان تدخل القوات المصرية يهدف إلى تحرير رهائن الطائرة المصرية الذين احتجزهم المتهمون باغتيال يوسف السباعي وزير الثقافة في عهد السادات،

وفي يناير 1991م شارك الرئيس حسني مبارك بنحو 34 ألف جندي مصري في التحالف الذي قادته الولايات المتحدة ضد العراق، عقب انتهاء المهلة التي حددتها الأمم المتحدة لانسحاب القوات العراقية من الكويت

موقف باكستان وتدخل مصري

وصفت مصادر سعودية الموقف الباكستاني بالـ«متخاذل»، إثر فشل إسلام آباد في اتخاذ قرار المشاركة في تحالف «عاصفة الحزم»، وهو موقف قد يؤثر على المصالح الباكستانية مع الرياض وباقي دول الخليج، حسب صحيفة «العرب» اللندنية، السبت.

كان البرلمان الباكستاني تبنى قرارا، الجمعة، يحث إسلام آباد على الالتزام بالحياد في الصراع الدائر في اليمن، ويدعو كافة الفصائل اليمنية إلى حل خلافاتها سلميا، فيما يعتبر رفضا لطلب السعودية بتقديم المساعدات العسكرية لعملية «عاصفة الحزم»، بقيادة الرياض.

وقالت مصادر مطّلعة، لم يتم الكشف عن هويتها، لصحيفة «العرب» إن «المرحلة المقبلة ستشهد المزيد من الانخراط العملياتي المصري في حرب (عاصفة الحزم)، وحال تحديد موعد نهائي بالتدخل بريا، سيكون للقوات العسكرية المصرية دور أساسي في المرحلة المقبلة، مع إسناد وغطاء جوي من باقي دول التحالف».

وعلمت الصحيفة أن «زيارة الفريق أول صدقي صبحي، وزير الدفاع المصري إلى السعودية، بعد زيارته باكستان، كان الهدف منها ترتيب أوراق التدخل البري في اليمن بين الرياض والقاهرة»، مضيفا أن «الفريق صبحي أعلم نظيره السعودي الأمير محمد بن سلمان أن القاهرة جاهزة لتوفير كل ما يلزم لإنجاح مهمة قوات التحالف في اليمن سواء العمليات الجوية أو البرية أو البحرية».

وكشفت المصادر أن «مصر لديها سيطرة كافية على بعض مداخل ومخارج البحر الأحمر، من ناحية طريق المرور نحو قناة السويس وخليج العقبة».

وأضافت أن «القيادة المصرية ملتزمة بالدفاع عن دول الخليج، إذا اضطرت إلى ذلك»، مشيرة إلى أن «الدور الرئيسي للقوات المصرية خلال الأيام الماضية، كان هدفه المحوري تأمين الممرات الأمنية الهامة». 

شاهد أيضاً

عاجل : حدث تاريخي عظيم تشهده البيضاء الآن وسط تهليل وتكبير القبائل في ال عوض و ردمان

  قال مصدر محلي وقبلي في محافظة البيضاء اليوم الجمعة أن دعوة النكف الشعبي التى …