أبريل 17, 2024 8:54 م
أخبار عاجلة
الرئيسية / عاصفة الحزم ( إعادة الأمل ) / تفاصيل خطيرة عن انفجار فج عطان الذي هز العاصمة صنعاء

تفاصيل خطيرة عن انفجار فج عطان الذي هز العاصمة صنعاء

في تفاصيل خاصة عن استهداف القوات الجوية السعودية صباح أمس لمعسكر فج عطان في صنعاء، والذي كان يخبئ فيه الانقلابيون الحوثيون وميليشيات صالح أسلحة ثقيلة وصواريخ سكود تم تدميرها بالكامل من قبل طائرات التحالف.

مصادر “العربية” أشارت إلى أن جهاز الاستخبارات السعودي حصل على معلومات وصفت بالقيمة، مفادها أن ميليشيات الحوثي وصالح نقلت أسلحة ثقيلة وصواريخ سكود إلى مستودعات في الجبل محصنة ضد الهجمات الجوية.

خبراء كشفوا أن مهمة استهداف الجبل أعدت لها خطة بتجهيز ثلاثة أسراب من مقاتلات إف 15 سعودية للقيام بالمهمة.

السرب الأول نفذ عملية قصف عنيف بقنابل لنسف أكبر كمية من الطبقة الصخرية، أما السرب الثاني فقد قصف بقنابل الفراغية لإحداث فجوة في الضغط الجوي للمنطقة أدت إلى تهتك في تحصين المستودعات، أما القصف بالسرب الثالث فقد أدى إلى نسف مستودع الصواريخ بالكامل.

الأمر الذي تسبب باندلاع النيران في المخزن ووقوع انفجارات عنيفة متتالية، وبالتالي خسارة ميليشيات الحوثي ترسانة كبرى من الصواريخ.

وكان المتحدث باسم عاصفة الحزم قد كرر مراراً أن ميليشيات الحوثي عملت على تحويل اليمن إلى مستودعات بحجم مأهول من الذخيرة والأسلحة.

خبراء عسكريون أكدوا أن الميليشيات نقلت أسلحة بالستية وأخرى ثقيلة إلى مواقع ومستودعات غير مهيأة للتخزين وقريبة من أحياء سكنية، لذا تطايرت شظايا القصف بعيداً، وتمكن كثيرون من توثيقها بكاميراتهم الشخصية.


تم الحصول على تفاصيل خاصة عن استهداف القوات الجوية السعودية صباح أمس لمعسكر فج عطان في صنعاء، والذي كان يخبئ فيه الانقلابيون الحوثيون وميليشيات صالح أسلحة ثقيلة وصواريخ سكود تم تدميرها بالكامل من قبل طائرات التحالف.

مصادر “العربية” أشارت إلى أن جهاز الاستخبارات السعودي حصل على معلومات وصفت بالقيمة، مفادها أن ميليشيات الحوثي وصالح نقلت أسلحة ثقيلة وصواريخ سكود إلى مستودعات في الجبل محصنة ضد الهجمات الجوية.

خبراء كشفوا أن مهمة استهداف الجبل أعدت لها خطة بتجهيز ثلاثة أسراب من مقاتلات إف 15 سعودية للقيام بالمهمة.

السرب الأول نفذ عملية قصف عنيف بقنابل لنسف أكبر كمية من الطبقة الصخرية، أما السرب الثاني فقد قصف بقنابل الفراغية لإحداث فجوة في الضغط الجوي للمنطقة أدت إلى تهتك في تحصين المستودعات، أما القصف بالسرب الثالث فقد أدى إلى نسف مستودع الصواريخ بالكامل.

الأمر الذي تسبب باندلاع النيران في المخزن ووقوع انفجارات عنيفة متتالية، وبالتالي خسارة ميليشيات الحوثي ترسانة كبرى من الصواريخ.

وكان المتحدث باسم عاصفة الحزم قد كرر مراراً أن ميليشيات الحوثي عملت على تحويل اليمن إلى مستودعات بحجم مأهول من الذخيرة والأسلحة.

خبراء عسكريون أكدوا أن الميليشيات نقلت أسلحة بالستية وأخرى ثقيلة إلى مواقع ومستودعات غير مهيأة للتخزين وقريبة من أحياء سكنية، لذا تطايرت شظايا القصف بعيداً، وتمكن كثيرون من توثيقها بكاميراتهم الشخصية.

 

 

شاهد أيضاً

عاجل : حدث تاريخي عظيم تشهده البيضاء الآن وسط تهليل وتكبير القبائل في ال عوض و ردمان

  قال مصدر محلي وقبلي في محافظة البيضاء اليوم الجمعة أن دعوة النكف الشعبي التى …