ذو الحجة 21, 1440 2:21 ص
أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار التقنية / فرشاة الأسنان الكهربائية: إلى أي مدى وصلت ؟ وماذا يمكنها أن تضيف لك؟

فرشاة الأسنان الكهربائية: إلى أي مدى وصلت ؟ وماذا يمكنها أن تضيف لك؟

لا تقتصر المنتجات الإلكترونية والتقنية اليوم على منتجات الحوسبة التقليدية مثل الحاسبات والهواتف والأجهزة اللوحية، ولكنها تصل إلى كافة أشكال المنتجات والأدوات التي نستخدمها بصفة يومية. لا تعد فرشاة الأسنان الكهربائية من المنتجات التقنية الجديدة على الساحة إذ يستخدمها كثيرون بالفعل منذ سنوات طويلة، ولكن مثلها في ذلك مثل كافة أشكال المنتجات التقنية الأخرى فإنها تحصل بصفة مستمرة على تحديثات تواكب العصر. في هذا المقال نستعرض إثنين من المنتجات التي تدخل في فئة فرشاة الأسنان الذكية ونتعرف من خلالها على أحدث ما وصلت إليه التقنية في هذا المجال.

تقود شركة “فوريو – FOREO” ثورة تقنية واسعة التأثير حول العالم بعد أن توسعت الشركة السويدية من مجرد شركة ناشئة تأسست عام 2013 باثنين فقط من الموظفين هما المؤسسين إلى شركة عالمية عملاقة يعمل لديها أكثر من 3000 موظف حول العالم وبمبيعات تجاوزت حاجز الـ 20 مليون وحدى مباعة.

تحتل ISSA 2 موضع القمة فيما تقدمه الشركة من منتجات في مجال تنظيف الأسنان والعناية المنزلية بها، وتضم تلك الفرشاة الذكية أحدث تقنيات الشركة في هذا المجال، وربما بعض من أحدث إبتكارات التقنية في مجال العناية بالأسنان بشكل عام في العالم حاليا.

أبرز ما تقدمه فرشاة ISSA 2 الجديدة هو استخدام مادة جديدة كليا في صناعة شعيرات الفرشاة، إذ تم استخدام السيليكون وألياف الPBT – أحد المواد التركيبية المستحدثة – وتلك هي المرة الأولى في العالم التي تستخدم فيها هذة المواد في صناعة فرشاة أسنان وهو ما يترجم إلى عمر أطول للشعيرات نفسها، تآكل أقل، ومعدل أقل لتغير لونها وتأثرها بالاستخدام المتكرر. يتحكم بتلك الشعيرات محرك مدمج يقوم بتحريكها بسعر تصل الى 11 ألف اهتزازة في الدقيقة الواحدة.

تأتي البطارية المستخدمة كثاني الابتكارات البارزة هنا حيث تعمل الفرشاة لمدة عام كامل – 356 يوم – دون أن تحتاج إلى اعادة شحن البطارية ما يعني كونها فرشاة لاسلكية فعليا لا يحتاج المستخدم إلى اصطحاب بطاريات أو اسلاك اضافية معه عند السفر بها.

تم تزويد الفرشاة أيضا بنظام لتقييم كفاءة تنظيف الاسنان، بحيث تقوم الفرشاة تلقائيا بتقييم طريقة ومدة استخدامها في كل مرة وتظهر علامات تعبيرية – ضاحكة أو بائسة – لتخبر المستخدم عما اذا كان قد قام بتنظيف أسنانه بشكل كافي في كل مرة استخدام. تباع الفرشاة بسعر يبلغ 169 دولار أمريكي.

تمثل فرشاة أسنان Playbrush المعدة خصيصا للأطفال توجها جديدا لدى الشركات التقليدية – “سيجنال” في هذة الحالة التي لطالما كانت تعمل في هذا السوق في صورته التقليدية ومحاولة تلك الشركات مجاراة سوق التقنية المتسارع الذي سرعان ما تسيطر عليه الشركات الناشئة.

تستهدف الفرشاة فئة الأطفال الصغار بهدف تشجيعهم على تنظيف الأسنان بصفة مستمرة وبكفاءة، وتعمل على ذلك من خلال التواصل مع هاتف ذكي أو جهاز لوحي عبر البلوتوث وفي وجود تطبيق خاص للهاتف أو الجهاز اللوحي يدخل الطفل من خلال شاشة الجهاز في تجربة افتراضية تفاعلية بحيث يتنافس في ألعاب الكترونية مختلفة يعتمد الفوز فيها على فعالية تنظيف الطفل لأسنانه باستخدام الفرشاة.

شاهد أيضاً

تحذير من خلل بلوتوث “يفضح” خصوصية المستخدمين

يمكن أن تتأثر ملايين أجهزة البلوتوث بخلل أمني خطير يتيح للقراصنة سرقة البيانات المرسلة بين …