ربيع الثاني 11, 1440 12:22 ص
أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار الباحة / الباحة.. «المندق» و«بني حسن» في أبهى حلة

الباحة.. «المندق» و«بني حسن» في أبهى حلة

من مناطق الجذب السياحي في المملكة

الباحة.. «المندق» و«بني حسن» في أبهى حلة لاستقبال المصطافين

المندق تشتهر بالعديد من الغابات والأودية الشهيرة

عبدالله الزعت – الباحة

تعد منطقة  الباحة من مناطق الجذب السياحي في المملكة، بما وهبها الله من تنوع في تضاريسها وجغرافية خلابة من جبال خضراء ووديان منبسطة ومناخ معتدل، يغري كل من زارها بالعودة لها مرة أخرى. ومحافظة المندق زهرة تستنشق نسيم جبال السراة الباردة وتتربع على هامتها مطرزة بأشجارها الجميلة وزهورها الفواحة برائحة الريحان والبرك والكادي، وتقع على مرتفعات جبال السروات المطلة على تهامة وتبعد عنها بنحو40كم تقع على جنبات الطريق الذي يطل على السهول المرتفعة ارتفاعات شاهقة، تتراوح ما بين 1800 – 2200متر عن سطح البحر.

وتشتهر المحافظة بالعديد من الغابات والأودية الشهيرة مثل وادي برحرح وغابة عمضان وأشهر هذه الغابات غابة الخلب المطلة على مدينة المندق من الجهة الشرقية، بنحو واحد كيلو متر تقريباً، إضافة إلى أن المحافظة تضم آثارا وقلاعاً قديمة وتاريخية.

ومرت محافظة المندق بمراحل انتقالية ضخمة من حيث العمران، فقفزت قفزة عمرانية هائلة وانتشرت المباني من الطراز الحديث حتى أصبحت المندق أشبه بالمدن، ويوجد بمحافظة المندق متنزهات عديدة، منها: متنزه جبل الخلب، متنزه أصفا، ضرك، الفصيلة، بادية، المشتل، الشعراء، الكظامه، كما تضم عدة حدائق منها حديقة الأمير فيصل بن محمد، أصفاء، الشفا، الشعراء.

وحبا الله المندق بجمال الطبيعة الخلابة وسميت بمدينة الضباب؛ لكثرة نزول الضباب عليها فالمندق واحة ترويك من مائها، وخميلة تشتم منها نسيم جناتها، وقصيدة جميلة تشدو بألحانها قمم السراة، وينعم أهل المندق وزوارها هذه الأيام بأجواء بديعة وصور في غاية الجمال من معانقة السحاب الأبيض المعطر بشذا الندى قمم الجبال والسفوح، فيا لها من صورة تعجز عن وصفها الألسن، وتلذ بمشاهدتها الأعين، والمندق لوحة فنية تسعى إلى التعبير عن ذاتها في صورة حية تبلورت لتجد سبيلها في الوصول إلينا.

وبجوار محافظة المندق وعلى امتداد الطريق السياحي تقع محافظة بني حسن، وهي إحدى محافظات منطقة الباحة، الواقعة جنوب غرب المملكة، وتتميز الطبيعة بسراة بني حسن وبيضان بانتشار الغابات التي تكسوها أشجار العرعر والزيتون البري والطلح وآلاف الشجيرات والزهور العطرية التي تحمل عشرات الأسماء المحلية والعالمية، ومن أكبر غاباتها ام طحال المتداخلة مع غابة الزرائب الشهيرة وغابات الشرف وغابة جدر المتوفر بها خدمات السياحة الداخلية.

ومحافظة بني حسن إحدى محافظات منطقة الباحة، تتميز بطبيعة خلابة، فهي زهرة تستنشق نسيم جبال السراة الباردة وتتربع على هامتها مطرزة بأشجارها الجميلة، وزهورها الفواحة برائحة الريحان والبرك والكادي وتقع على مرتفعات جبال السروات المطلة على تهامة وتبعد عن مدينة الباحة بنحو20كم، وتقع أيضاً على امتداد الخط السياحي الطائف – الباحة كما تقع على جنبات الطريق الذي يطل على السهول المرتفعة ارتفاعات شاهقة تتراوح ما بين 1800 – 2200متر عن سطح البحر.

وتشتهر المحافظة بالعديد من الغابات والأودية الشهيرة مثل: وادي جدر، ومنتزه الأمير مشاري بن سعود، ومنتزه سد وادي الصدر، إضافة إلى أن المحافظة تضم آثارا وقلاعاً قديمة وتاريخية. ومحافظة بني حسن تعد معظم اراضيها سهلية واسعة المساحة وتخترقها الادوية التى تنتشر على ضفاف القرى والمزارع، على شكل مدرجات، ويبلغ عدد قراها ما يقرب من 50  قرية  ترتاح فى احضان الجبال الشاهقة التى تلتحف الخضرة، وتعانق أشعة الشمس، وتغازل القمر وتضم القرى التى تتناثر كحبات السبحة على صدور الجبال الشم فتمنحها حيوية وراحة نفسية، ومن أشهر جبالها: جبال لوعس، وجبل افعى، ومن أوديتها: وادى الشاعر، وادي جدر، وادى  العامر، وادى الصدر، وادى العارجة، اضافة الى الكثير من السدود الغنية بالمياه ومنها: سد وادي الصدر، وسد مراوه، وسد العامر، شلالات جدر.

ومحافظة بني حسن، قفزت قفزة عمرانية هائلة، وانتشرت المباني من الطراز الحديث حتى أصبحت أشبه بالمدن، كل ذلك بفضل ما وفرته الدولة من دعم سخي لمواطني المحافظة، ويتميز سكانها بالكرم والطيبة، وهم أهل نخوة وشهامةن كما يعمل بعضهم في الزراعة والرعي والتجارة.

شاهد أيضاً

حالة الطقس المتوقعة اليوم الاثنين

وقعت الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة في تقريرها عن حالة الطقس لهذا اليوم – بمشيئة …